النص الأدبي - الفراغ / لأدونيس

الصف السنة الثالثة ثانوي
الفصل اللغة العربية سنة ثالثة ثانوي
المادة ملفات تعليمية متنوعة
حجم الملف 108 KB
عدد الزيارات 126
تاريخ الإضافة 2020-02-20, 21:45 مساء

النص الأدبي - الفراغ / لأدونيس    

مرفق لكم نص ادبي لغه عربيه لطلاب السنة الثالث الثانوى الفصل الثانى , وهذا الملف نص ادبي في اللغه العربيه سنة ثالثه ثانوى مناهج الجزائر .

معلومات عن الملف : 

  • نوع الملف : نصوص
  • المادة : مادة اللغه العربيه
  • السنة : سنة ثالثه ثانوى
  • الفصل الدراسي : الثاني

محتويات من الملف :

المعرفــ

ـة

معرفـــــة

المعطيات

الخاصـــة

 

التمهيد:

 

تعريف

بصاحــــــــب

الـنـــــــــص

 

ما هو أخطر ما يمكن أن يدمر المجتمع ؟ هل تناول الشعراء هذا الإحساس في قصائدهم ؟

اذكر بعضهم؟

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

علي أحمد سعيد إسبر المعروف بـ أدونيس ولد في 1930 بقرية قصابين بمحافظة اللاذقية

في سوريا. تبنى اسم أدونيس (تيمناً بأسطورة أدونيس الفينيقية) الذي خرج به على تقاليد

التسمية العربية منذ العام 1948. متزوج من الأديبة خالدة سعيد ولهما بنت اسمها

"أرواد". من آثاره (قصائد أولى). (المسرح والمرايا).. (وقت بين الرماد والورد).

(الثابت والمتحول).( صدمة الحداثة وسلطة الموروث الديني).

 

اكتســـاب

المعطيات

اللغويـــــة

 

إأثــــــــــــراء

الرصيـــــــد

اللغـــــــــوي

 

في الحقل المعجمي : من الألفاظ الدالة على التغيير والتجدد نذكر : ثورة في الصميم ،

جديد ، الغد المقبل ..

في الحقل الدلالي: فَرَاغٌ :(مص. فَرَغَ، فَرِغَ).."يَعِيشُ فِي فَرَاغٍ كَبِيرٍ" : فِي خَلاَءٍ، فِي

عَدَمٍ.

اسْتَكانَ: يَسْتَكِينُ، مص. اِسْتِكانَةٌ. "اِسْتَكانَ الرَّجُلُ": خَضَعَ، ذَلَّ.

الثَّوْرَةُ : الهيجان. اندفاع عنيف نحو تغيير الأوضاع السياسية والاجتماعية تغييراً أساسيّاً.

 

الفهـــــــم

يعبِّـــــــر

يمثّـــــــِل

يعيــــــــد

يستخرج

يعـــــــدد

يفســـــــر

 

اكتشـــــــاف

معطيـــــــات

النــــــــــص

 

_ كلمة فراغ في النص ومن خلال العنوان توحي بالعدم بالعجز بالخمول .

من المشاهد الاجتماعية التي أنكرها الشاعر صورة المقاهي والملاهي في بلادنا العربية ،

وصورة الإنسان الذي مل وطنه ، وصورة الذي لا يرى الخير إلا إذا كان له ... ورغم

هذه الصور وغيرها إلا أن الشاعر يقف موقفا متفائلا ويرى أن إمكانية التغيير ممكنة من

خلال ثورة في الصميم تغير هذه الأوضاع تغييرا جذريا .وهو بذلك يدعوا على تغيير

جذري في الذهنيات وفي الأفكار وفي فهم الأوضاع وتفسيرها . وتظهر هذه الرغبة في

النص عند بداية المقطع الثاني بقول الشـاعر : ( ألا ثورة في الصميم ، تشيد لنا بيتنا ...)

 

قدمنا لكم عبر موقع المناهج الجزائرية ملف نص في اللغه العربيه , للمزيد من الملفات ننصحك بمتابعتنا عبر مواقع التواصل الاجتماعي :

تابعنا  على الفيسبوك المناهج الجزائرية : صفحة الفيسبوك .

تابعنا على التليجرام المناهج الجزائرية : قناة التليجرام

شارك الملف